محلية

توتر في مدينة الحسكة بين قوات النظام و”قسد”

خاص – شاهد

شهدت مدينة الحسكة، اشتباكات كثيفة بين قوات النظام و”قسد”، في محاولة من الطرفين للسيطرة على مواقع هامة داخل المدينة.

وقال مصدر خاص لوكالة “شاهد”، إن مدينة الحسكة تشهد توتراً كبيراً بين قوات النظام وقسد، على خلفية اشتباكات اندلعت، ليل الثلاثاء، بسبب محاولة قسد الاستيلاء على شارع البراد الآلي في مدينة الحسكة.

وأشار المصدر إلى أن شارع البراد يعتبر ذو أهمية استراتيجية بالنسبة لكلا الطرفين لأنه يربط بين أحياء المدينة.

وأكد أن “قسد” استقدمت تعزيزات كبيرة من قوات القامشلي وقوات ديرالزور، مدعومة بأسلحة متوسطة وثقيلة.

من ناحيتها طلبت قوات النظام إسناداً من قوات جبل كوكب، ولكن قسد حالت دون وصولهم إلى المربع الأمني وسط المدينة، ما أدى لاندلاع اشتباكات لمدة ساعة ونصف تقريباً.

وأوضح المصدر أن الاشتباكات أسفرت عن وقوع أحد عشر جريحاً من الطرفين، حيث أصيب أربعة عناصر من مليشيا الدفاع الوطني في الحسكة التابعين لقوات النظام، بالمقابل جرح سبعة عناصر من قسد.

وأُغلقت المعابر الواصلة بين المربع الأمني في المدينة ومناطق سيطرة “قسد” إضافة إلى استنفار أمني من الطرفين.

ويشير وجود قوات النظام في المربع الأمني بمدينة الحسكة في منطقة تحيط بها مناطق سيطرة “قسد”، إلى تفاهمات بين الطرفين، لذلك لا يمكن – بحسب مراقبين – أن تنطلي مسرحية خلافاتهم المفتعلة على أحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى