محلية

توتر في أم ولد بدرعا وإحراق لممتلكات خاصة في البلدة

خاص ـ شاهد

أقدمت مجموعة موالية لقوات النظام، الخميس، على إحراق ممتلكات خاصة لأشخاص معارضين للنظام، في بلدة أم ولد شرق درعا.

وقال “أبو محمود الحوراني” الناطق باسم “تجمع أحرار حوران” لـ”شاهد”، قامت مجموعة موالية للنظام بإحراق منزل المنشق “محمد ماهر الرفاعي” الذي قضى بعملية اغتيال منتصف شهر تموز الماضي، وسيارتين لمدنيين في البلدة.

وأضاف أن البلدة شهدت اشتباكات صباحاً بين قوات النظام ومجموعات معارضة، قبل أن تعود الأمور للهدوء وسط توتر ملحوظ.

وكانت قوات النظام اقتحمت، الأربعاء، البلدة ونفذت حملة اعتقالات لأشخاص معارضين للنظام، ومحسوبين على الفيلق الخامس المدعوم من روسيا.

ويحاول النظام والمليشيات الإيرانية خرق اتفاق التسوية الذي سيطر بموجبه النظام على محافظة درعا، بعد تعهده بعدم ملاحقة المعارضين له عام 2018.

تحرير: حبيبة العمري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى