إنساني

تشرد الآلاف من طالبي اللجوء بعد حريق مخيم “موريا” في اليونان

تشرد الآلاف من طالبي اللجوء بعد حريق مخيم “موريا” في اليونان

 

أدى الحريق الذي اندلع في مخيم “موريا” على جزيرة ميديللي اليونانية إلى تشرد نحو 3500 طالب لجوء.

وقال نائب وزير الهجرة اليوناني “جورج كوموتساكوس”، سيتم إيواء المتضررين في خيام قرب مخيم موريا، بينما سيبقى الآخرون في المكان نفسه.

وأضاف، خلال مؤتمر صحفي الأربعاء، أن سلطات بلاده “تواجه أزمة إنسانية غير مسبوقة، فالحريق تسبب بدمار كبير في المخيم المكتظ بطالبي اللجوء”.

واندلع حريق ضخم في مخيم موريا، ليل الثلاثاء ـ الأربعاء، ألحق أضراراً كبيرة في المخيم، دوم وقوع ضحايا، أُعلنت على آثره حال الطوارئ في الجزيرة مدة أربعة أشهر.

ويقطن مخيم موريا نحو 12500 طالب لجوء، في ظروف إنسانية صعبة، خاصة بعد فرض الحجر الصحي عليه قبل أيام، بعد اكتشاف نحو 35 إصابة بفيروس كورونا داخله.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: