سياسي

تركيا: الإمارات تهدد الأمن الإقليمي والدولي وتدعم النظام في سوريا

أكدت تركيا، الجمعة، أن دولة الإمارات العربية المتحدة تهدد الأمن الإقليمي والدولي، وتدعم النظام في سوريا وترسل المرتزقة إلى ليبيا واليمن.

وقال فريدون سنيرلي أوغلو، المندوب التركي الدائم لدى الأمم المتحدة، في رسالة وجهها إلى مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة، ونقلتها وكالة الأناضول، إن الإمارات تدعم نظام بشار الأسد في سوريا، وتحاول إسقاط الحكومة المعترف بها دولياً في ليبيا، وترتكب جرائم حرب بقصف المدنيين والبنى التحتية المدنية، وتنتهك حظر توريد الأسلحة إلى حفتر.

وأضاف أن الإمارات ترسل مرتزقة إلى ليبيا من سوريا وتشاد، وترتكب جريمة تهريب البشر عبر إجبار السودانيين على الذهاب ليبيا بغرض القتال.

وأكد أن الإمارات تسببت في مقتل وإصابة عدد كبير من المدنيين في اليمن وتجوع الملايين وترتكب جرائم حرب في هذا البلد.

وأضاف أن الأمم المتحدة وثقت إرسال الإمارات مرتزقة إلى اليمن واستخدمت مقاتلين أطفال ومولت الجماعات الإرهابية المرتبطة بتنظيم القاعدة.

ودعا سنيرلي مجلس الأمن الدولي إلى تذكير دولة الإمارات بوجوب امتثالها للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، بسبب تهديدها السلم والأمن الإقليمي والدولي ابتداء من منطقة الشرق الأوسط وصولاً لشمال أفريقيا.

وكانت صحف غربية عدة تحدثت عن دور الإمارات بتمويل نظام بشار الأسد لاستئناف حربه ضد المدنيين في إدلب، كما وثقت منظمات عدة قيادة الإمارات للثورات المضادة ووقوفها ضد الربيع العربي ودعمها للديكتاتوريات في المنطقة العربية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: