عسكري

بوتين يدعم تركيا في وقوفها بجانب أذربيجان ويصف رفض أرمينيا للاتفاق بالانتحار

بوتين يدعم تركيا في وقوفها بجانب أذربيجان ويصف رفض أرمينيا للاتفاق بالانتحار

 

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن تركيا لم تخالف القوانين الدولية في أذربيجان، وحذر أرمينيا من خطورة انقلابها على الاتفاق الموقع مع أذربيجان للانسحاب من إقليم “قره باغ” الأذري.

وقال بوتين في لقاء مع قناة “روسيا 24″، الثلاثاء، “إنه لايمكن اتهام تركيا بانتهاك القانون الدولي بشأن نزاع قره باغ، مؤكداً مشاركة تركيا في قوات حفظ السلام في الإقليم”.

وأردف بوتين أن القيادة السوفيتية لم تتعامل مع الصدامات الإثنية بشكل جيد بين الأرمن والأذريين نهايات ثمانينات القرن الماضي، ما أدى لاندلاع النزاع.

وأضاف أن تركيا وقفت إلى جانب أذربيجان في هذه الحرب وهذا الأمر معروف، وهوما تحدثت عنه أذربيجان أكثر من مرة، وتركيا لم تخفِ دعمها لأذربيجان أبداً.

وفي حديثه عن صلب المشكلة أكد أن إقليم قره باغ يتبع للأراضي الأذربيجانية، مشيراً إلى أن منظمة معاهدة الأمن الجماعي لم تتدخل في النزاع لدعم أرمينيا لأن أرمينيا لم تتعرض لأي اعتداء، وذلك لأن أراضي الإقليم تعتبر جزءاً من الأراضي الأذربيجانية حسب القانون الدولي.

وأوضح بوتين أن رفض أرمينيا لاتفاق وقف إطلاق النار في الاقليم سيعد انتحاراً، موضحاً أن هذا الأمر صعب على الرئيس الأرميني ولكن هذه الصورة الحقيقة للوضع الحالي.

يذكر أن تركيا ساندت أذربيجان في عمليات تحرير إقليم “قره باغ” الأذربيجاني، حيث برز دور المسيرات التركية واضحاً في سير المعارك لصالح الجيش الأذربيجاني.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: