إنساني

اليونيسيف تدين هجمات ادلب الأخيرة وتصدر إحصائية حول تضرر الأطفال في ادلب

اليونيسيف تدين هجمات ادلب الأخيرة وتصدر إحصائية حول تضرر الأطفال في ادلب

 

قالت منظمة اليونيسيف عن ورود تقارير تفيد بمقتل خمسة أطفال على الأقل شمال غرب سوريا الأسبوع الماضي، أربعة منهم في اليومين الماضيين.

أكد ذلك بيان صادر عن “تيد شيبان”، الجمعة، حيث أشار البيان إلى الطفلة ريماس والتي قتلتها آلة حرب النظام وهي متجهة إلى مدرستها.

كما أفاد البيان بمقتل اثنين من عاملي الإغاثة من شركاء اليونيسيف، بينما كانا في طريقهما إلى مساحة صديقة للطفل تدعمها اليونيسيف، كنا ألمح إلى تقارير تفيد بوقوع هجوم على مدرسة.

وأضاف “قتل 273 طفلاً وأصيب 236 آخرون بجراح، وهو أعلى رقم تم تسجيله خلال ربع واحد من السنة منذ بداية الحرب.

وتابع قائلا: “يسكن هذه المنطقة مالا يقل عن 1.2 مليون طفل محتاج، كان العديد منهم قد نزحوا عدة مرات فارّين من العنف الدائر في أجزاء أخرى من سوريا.

وختم شيبان بيانه بقوله: “ما من حل عسكري للحرب في سوريا، مشدداً على أن الطريق الوحيد لإنهاء الحرب هو من خلال القنوات الدبلوماسية والسياسية”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: