سياسي محلي

الولايات المتحدة: تنفيذ القرار 2254 يحقق السلام للشعب السوري

رأت الولايات المتحدة، الاثنين، أن تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2254 هو ما سيدفع سوريا نحو “مستقبل من السلام والكرامة والازدهار لجميع شعبها”.

وقالت مندوبة واشنطن لدى الأمم المتحدة “كيلي كرافت”، في جلسة مجلس الأمن الدولي حول سوريا، يمكن لمجلس الأمن أن يساعد في إعادة الاستقرار لسوريا عبر تعزيز جميع مسارات القرار 2254، وضمان امتثال نظام الأسد لوقف شامل لإطلاق النار.

وأضافت أنه يجب على الأمم المتحدة أن تكون في صميم أي جهد لإقرار وقف إطلاق النار، وأن يكون للمبعوث الخاص إلى سوريا “غير بيدرسن” سلطة مراقبة خطوط الاتصال لضمان احترام وقف إطلاق النار.

ونوهت أنه بات واضحاً عزم نظام الأسد على استغلال أزمة فيروس كورونا لخدمة مصالحه السياسية والاقتصادية والعسكرية.

وكان مجلس الأمن الدولي أصدر القرار 2254 في 18 كانون الأول2015، ويقضي بالتوقف عن مهاجمة أهداف مدنية، وتحقيق وقف إطلاق النار في عموم سوريا.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى