إنسانية

الهلال الأحمر التركي يرد على المشككين بعمله

الهلال الأحمر التركي يرد على المشككين بعمله

 

ردت منظمة الهلال الأحمر التركي، السبت، على الاتهامات الموجهة إليها حول توزيعها التبرعات المقدمة لأغراض مختلفة على اللاجئين السوريين.

ونشرت المنظمة بياناً قالت فيه “لم يوزع الهلال الأحمر التبرعات المقدمة له لأي غرض أو غاية غير إنسانية كما زعمت هذه المنشورات الخبيثة. أثناء الوباء سيتم توزيع حزمة الهلال الأحمر 4495 طرد مواد غذائية على اللاجئين من مختلف الجنسيات في تركيا”.

وأوضحت أنه بناءً على طلب المتبرعين تم توزيع التبرع المذكور على اللاجئين من دول عديدة مثل فلسطين وسوريا وإثيوبيا ، إلى جانب المنظمات المساعدة لهؤلاء اللاجئين.

وأشارت إلى “تجهيز طرود الهلال الأحمر الظاهرة في الصور لتوزيعها على السوريين في نفس الفترة، من قبل المنظمة التي أنشأها السوريون فيما بينهم، وتم التوزيع بوضع التمور الموجودة في طرود”. منوهة إلى أن مساعدة اللاجئين السوريين “ليست شيئاً مخجلاً حتى يتم إخفاؤه”.

وأكدت المنظمة أن الهدف من وراء تلك المنشورات هو التشكيك بعملها أمام المانحين، مشددة على دورها كـ “مؤسسة واضحة الهدف والغاية، لكن هدفهم هو منع الهلال الأحمر من ممارسة الأعمال الخيرية ومع ذلك فإنهم لن يمنعونا من خدمة الإنسانية”.

ونشرت بعض الحسابات الوهمية مؤخراً صوراً على تويتر تحمل اتهاماً لمنظمة الهلال الأحمر التركي على أنه يوزع مساعداته فقط على اللاجئين السوريين ويمنع أبناء الأمة التركية، إضافة إلى الجنسيات الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى