محلي

النظام يسلّم جثّة شاب لذويه بعد عامين من الاعتقال في درعا

النظام يسلّم جثّة شاب لذويه بعد عامين من الاعتقال في درعا

 

سلّمت قوات النظام، الثلاثاء، جثة شاب من أهالي درعا معتقل منذ نحو عامين.

ونقل “تجمع أحرار حوران” عن مصادر محلية أن “النظام سلّم جثمان الشاب “معتصم خالد المسالمة” لذويه في مدينة درعا”.

وأضاف أنه “دُفن في مقبرة البحار بدرعا البلد، بعد أن قضى تحت التعذيب منذ حوالي شهرين”.

وأشار إلى أن “النظام أبلغ ذوي الشاب “محمود مجيد الرحيل” بوفاته، والحضور إلى مشفى تشرين العسكري بدمشق لاستلام الجثة في 7 أيّار الماضي”.

وسبق أن سلّم النظام في نيسان الماضي جثمان الشاب “رضوان رزق سرور” لعائلته في الشيخ مسكين، وعلى جسده تظهر آثار التعذيب الوحشيّة بعد أن قبع في المعتقلات أكثر من عام ونصف.

الجدير ذكره أن محافظة درعا تشهد حالة من الفلتان الأمني، وسط حملات اعتقال متكررة ينفذها النظام في المنطقة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: