محليسياسي

النظام يسلم ملف الجنوب الأمني لأبرز مجرميه إرضاءً لطهران

قال موقع زمان الوصل: “إن نظام الأسد قام بتعيين اللواء عبد السلام محمود نائب مدير إدارة المخابرات الجوية، مسؤولاً عن الملفات الأمنية جنوب سوريا.”

وأكد الموقع حسب مصادره الخاصة أن تعيين محمود جاء بطلب من الحرس الثوري الإيراني، بعد أن قام محمود والذي ينتمي للطائفة الشيعية بزيارة طهران سراً قبل أن يتسلم منصبه الجديد.

وأضاف الموقع أن مصدره قد عزا تعيين “عبد السلام محمود” لعدة اسباب أبرزها أنه ينتمي
للطائفة الشيعية، وإمعانه في دماء السوريين، وخاصة أنه كان رئيساً لفرع التحقيق التابع للمخابرات الجوية في مطار المزة بين العامين 2010 و 2019 حيث أدار هذا الفرع معظم عمليات التصفية والتخطيط لقمع المدنيين.

واعتبر مصدر الخبر للموقع أن السبب الرئيس لهذا التعيين هو محاولة إيران تثبيت وجودها جنوب سوريا في ظل رفض وجود الميليشيات الإيرانية من الجميع وخاصة دول الجوار.

يذكر أن اللواء المجرم عبد السلام فجر محمود أحد الشخصيات المشمولة بالعقوبات الأمريكية، وهو بالنسبة للسوريين رمز من رموز الإجرام وركن أساسي في آلة القتل التي اعتمدها الأسد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: