ميدانية

المليشيات الإيرانية تحول مدرسة إلى مقرّ لعناصرها بريف الرقة

صورة تعبيرية

شاهد – خاص

أنشأت مليشيا “لواء فاطميون” الإيرانية مؤخراً، مقرين جديدين لها في بلدة دبسي عفنان، غرب الرقة أحدهما في مدرسة.

وأفاد مصدر خاص لـ “شاهد”، أن المليشيا أقامت أحد مقراتها ضمن مدرسة للمرحلة الثانوية على أطراف دبسي عفنان، إضافة إلى مقر آخر في مركز البريد.

وأوضح المصدر أن عدد عناصر المليشيا الذين دخلوا القرية يبلغ 75 عنصراً، مع احتمالية نشر أعداد أخرى من العناصر في المنطقة، مثل دبسي فرج وشعب الذكر.

وأشار إلى أنها المرة الأولى التي تدخل فيها المليشيا إلى بلدة دبسي عفنان، حيث لم يسجل أي تواجد لهم وللمليشيات الإيرانية الأخرى، في السابق.

وكانت المليشيات الإيرانية قد وسعت من أماكن انتشارها في مناطق دير الزور والرقة شرقي سوريا، بالتزامن مع تحركاتٍ روسيةٍ مشابهة، في محاولات غير معلنة للسيطرة على المنطقة الاستراتيجية الغنية بالنفط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى