اقتصاد محلي

الليرة السورية تتدهور من جديد بعد تجاوزها حاجز 1700 مقابل الدولار

شاهد – خاص

تستمر الليرة السورية في هبوطها، الأحد، لتتجاوز حاجز الـ 1705 ليرة للشراء مقابل الدولار الواحد، وفق تسعيرة مراكز الصرافة بالشمال السوري.

وشهدت الليرة السورية انخفاضاً تجاوز الـ 500 ليرة مقابل الدولار منذ بداية الشهر الخامس، حيث سجلت 1705 ليرة سورية عن كل دولار واحد، والليرة التركية 240 ليرة سورية.

وتوقع الخبير الاقتصادي “محمد عمران” لشاهد انهيار الليرة بشكل كامل مع بداية الشهر القادم.

وأرجع السبب وراء ذلك ” اقتراب فرض عقوبات كبيرة على النظام وداعميه من قبل الولايات المتحدة بعد إقرار قانون “قيصر””.

في حين أرجع ناشطون الانهيار لظهور مشاكل “رامي مخلوف” و “بشار الأسد” المالية على الساحة، وذلك بثلاث تسجيلات فيديو بثّها “مخلوف” على صفحته الرسمية على الفيسبوك تحدث في آخرها عن “انهيار وشيك للاقتصاد السوري إذا استمر الوضع على ما هو عليه”.

الجدير ذكره أن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” وقّع في ديسمبر / كانون الأول 2019 “قانون قيصر لحماية المدنيين السوريين” الذي يقضي بفرض عقوبات على نظام الأسد وداعميه، بسبب جرائم الحرب التي ارتكبوها في البلاد، حيث سيبدأ التنفيذ بتاريخ 8 حزيران القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى