سياسي دولي

العفو الدولية: الأمن الإيراني ارتكب انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان

العفو الدولية: الأمن الإيراني ارتكب انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان

 

أعلنت منظمة العفو الدولية، الأربعاء، أن إيران ارتكبت انتهاكات “مروعة” لحقوق الإنسان العام الماضي.

وقالت العفو الدولية في تقرير صادر بعنوان”سحق الإنسانية: الاعتقالات الواسعة وحوادث الاختفاء والتعذيب منذ مظاهرات نوفمبر 2019 في إيران”، إنها جمعت شهادات لآلاف المعتقلين، بينهم نساء وطفل، في أعقاب الاحتجاجات الشعبية العام المنصرم.

وأوضحت المنظمة أن الأمن الإيراني ارتكب انتهاكات لحقوق الإنسان، بما فيها الاحتجاز التعسّفي والاختفاء القسري، والتعذيب الذي شمل الضرب والجلد والصعق بالكهرباء والإعدامات الوهمية والعنف الجنسي والإجبار على تناول مواد كيميائية والحرمان من العناية الطبية.

وأفرد التقرير فقرات عن تفاصيل طرق التعذيب المتبعة من المحققين ومسؤولي السجون في إيران، لافتاً أن من بين المعتقلين أطفال لا تتجاوز أعمارهم 10 سنوات.

وكانت إيران شهدت في تشرين الثاني 2019 تظاهرات واسعة احتجاجاً على ارتفاع حادّ في أسعار النفط، قابلتها قوات الأمن بالقمع والاعتقال، ووصل عدد قتلى المظاهرات حينها أكثر من 400 مدني، بحسب مجموعة من الخبراء الأممين المستقلين.

تحرير: حبيبة العمري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى