سياسي

العريضي لـ”شاهد”: النظام وروسيا شردوا السوريين بقرار ولا يستطيعون إعادتهم بقرار

العريضي لـ”شاهد”: النظام وروسيا شردوا السوريين بقرار ولا يستطيعون إعادتهم بقرار

 

خاص ـ شاهد

أكد الدكتور “يحيى العريضي” المتحدث باسم هيئة التفاوض السورية، الأربعاء، أن النظام وروسيا شردوا المدنيين السوريين بقرار ولكنهم لا يستطيعون إعادتهم بقرار آخر.

وقال العريضي، في تصريح خاص لـ”شاهد”، إن النظام وروسيا يعقدان مؤتمراً لإعادة اللاجئين والمهجرين الذين اقتلعوهم هم من بيوتهم، لذا فمعيار القانونية لا ينطبق على هذا المؤتمر.

وأضاف أن عودة اللاجئين لا يمكن أن تتم، قانونياً، إلا بزوال الأسباب التي أدت لترك الشخص لموطنه واللجوء إلى بلد آخر، عبر تحقيق بيئة آمنة وعودة طوعية كريمة حرة.

ونوه أن بعض الدول المشاركة في المؤتمر مغلوبٌ على أمرها، وأخرى منافقة تتفق مع الأسد في إجرامه وتحاول تلميع صورة استبداده.

وسخر العريضي من مخاطبة الأسد للمؤتمر عبر الفيديو، بالرغم من انعقاده في دمشق، مؤكداً أن بشار الأسد يدرك ـ مع انفصاله عن الواقع ـ أن المؤتمر “مسخرة” لذلك يتعامل معه عبر التحكم عن بعد، “وهذا تكريس للفشل”.

وأشار أن هناك غايتان من المؤتمر، غاية مادية لسرقة ما قد يتم جمعه للاجئين، وأخرى سياسية لإظهار أن الوضع في سوريا مستقر ويتم تطبيق القرارات الدولية، “ولكن جميع هذه الأمور مكشوفة للعالم لذا فالفشل حليف المؤتمر”.

وبدأ في العاصمة السورية دمشق، الأربعاء، “مؤتمر إعادة اللاجئين” برعاية روسية وحضور الهند وباكستان وسلطنة عمان ولبنان والصين وإيران، ورفْض الاتحاد الأوروبي المشاركة فيه.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

‫2 تعليقات

  1. لا يمكن اعادة اللاحئين بدون بيئة آمنه ، فالوضع في سوريا اخطر مما بمكن ادراكه ، السلطة والروسي هم المسؤولين عن تهجير السوريين مع الارهاب الذي غزو سوريا من جميع مناطق العالم ، قررارات الامن المتحده واضحة بهذا المجال ؛ تنفيذ القرار 2254

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: