عسكريمحلي

الطائرات الروسية وقوات النظام تكثفان قصف شمال اللاذقية وريف إدلب

 

الطائرات الروسية وقوات النظام تكثفان قصف شمال اللاذقية وريف إدلب

 

كثفت الطائرات الحربية الروسية وقوات النظام، الاثنين، من قصفها على محاور جبل الأكراد شمال اللاذقية وريف مدينة جسر الشغور غرب إدلب.

وقالت مراصد عسكرية، إن الطائرات الحربية الروسية نفذت غارات بالصواريخ الفراغية على قريتي برناص وتردين شمال اللاذقية.

وأضافت أن الطائرات الحربية الروسية قصفت بالصواريخ تلال الكبينة والحدادة في جبل الأكراد شمال اللاذقية، وبلدة الكندة بريف مدينة جسر الشغور غرب إدلب.

كما قصفت قوات النظام من مواقعها في الجب الأحمر وكنسبا وقلعة شلف وطعوما ومعسكر جورين، كلاً من الكبينة والتفاحية والحدادة شمال اللاذقية.

وتجري اشتباكات بين فصائل الجيش الوطني وقوات النظام على محور الحدادة شمال اللاذقية، في صد محاولة تقدم لقوات النظام وسط تمهيد مدفعي وصاروخي كثيف.

وكانت المدفعية الثقيلة لقوات النظام قصفت، صباحاً، قريتي سفوهن والفطيرة جنوب إدلب، فيما قصفت الطائرات الحربية الروسية، فجر الاثنين، تجمعاً للمهجرين في مدينة بنش، مما أدى لاستشهاد 4 مدنيين وإصابة آخرين.

وصدت الجبهة الوطنية للتحرير محاولة تسلل، فجراً، على محور الحدادة شمال اللاذقية موقعة قتلى في صفوف قوات النظام بينهم ضابط برتبة نقيب.

وتواصل قوات النظام محاولاتها لاختراق المناطق المحررة بعمليات تسلل وتقدم، تتصدى لها فصائل الجيش الوطني بشكل مستمر.

ويرى مراقبون أن المعركة في منطقة خفض التصعيد قادمة لا محالة، خاصة مع تكثيف قصف قوات النظام والطائرات الروسية للمناطق شمال اللاذقية وجنوب إدلب، متجاوزة بذلك الاتفاق التركي الروسي المبرم في 5 آذار الماضي والقاضي بوقف إطلاق النار.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: