سياسي محلي

السياسة الأمريكية في سوريا إزاء روسيا و قانون “قيصر”

أعلنت المتحدثة باسم خارجية الولايات المتحدة أن السياسية التي تتبعها بلدها لا تقتضي إبعاد روسيا من سوريا، بالتزامن مع اقتراب تطبيق قانون “قيصر”.

وبحسب تصريحات المتحدثة الإقليمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية “إريكا تشوسانو”، فإن “واشنطن لا تعتبر وجود روسيا في المنطقة مناسبًا لكن السياسة الأمريكية، لا تقتضي إبعادها منها”.

وأضافت، أن “السياسة الأمريكية في سوريا تركز على التوصل إلى حل سياسي متفاوض عليه للصراع بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، ومع ضمان زوال داعش من المنطقة”.

وأشارت إلى أنهم “يسعون إلى تحقيق المساءلة بالنيابة عن ضحايا انتهاكات قوات النظام لحقوق الإنسان، بما في ذلك استخدامه للأسلحة الكيميائية”.

وسبق أن صرّح المبعوث الأمريكي إلى سوريا “جيمس جيفري” بأن “القوات الروسي دخلت الأراضي السورية قبل عام 2011، وبالتالي، فإنهم مستثنون من أي قرارات انسحاب قوات أجنبية”.

الجدير ذكره أن الولايات المتحدة مقبلة على تطبيق قانون “قيصر” منتصف الشهر الجاري والذي اعتبره مراقبون اقتراباً لموعد محاسبة النظام وداعميه بشكل حقيقي، في ظل الأزمات الاقتصادية التي يعيشها النظام مؤخراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى