دولي

الرئيس التركي: ماكرون بحاجة إلى اختبار عقلي و الأخير يستدعي سفيره في أنقرة

الرئيس التركي: ماكرون بحاجة إلى اختبار عقلي و الأخير يستدعي سفيره في أنقرة

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال مؤتمر للحزب الحاكم، حزب العدالة والتنمية، السبت، إن “السياسات الأوروبية ضد الدين الإسلامي غير مفهومة”.

وعبّر أردوغان عن استيائه من التصريحات المسيئة، والسياسة المعادية للإسلام التي يتبعها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قائلاً: “ماكرون بحاجة إلى اختبار عقلي، فكيف لرئيس دولة أن يعامل الملايين من أتباع ديانة مختلفة في بلاده بهذه الطريقة”.

كما علق الرئيس التركي حول حادثة اقتحام عناصر الشرطة الألمانية مسجداً في برلين بقوله: “هذا اسمه بشكل صريح ومباشر عداء للإسلام”، وأن هذه الحادثة تعد تطوراً خطيراً، و انتقال الفاشية الأوربية إلى مرحلة جديدة.

وقد قامت فرنسا عقب هذه التصريحات باستدعاء سفيرها في أنقرة للتشاور، في إشارة لزيادة حدة التوتر بين البلدين.

يذكر أن ماكرون أكد أن بلاده سوف تستمر بنشر الصور المسيئة لنبي الإسلام، التصريح الذي اعتبره الرئيس التركي ضرباً من الجنون.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: