سياسي

الخارجية التركية: ينبغي ألا تكون السلطات العراقية أداة للإرهابيين في حملات التشويه

أصدرت وزارة الخارجية التركية بياناً، السبت، دعت فيه السلطات العراقية ألا تكون أداة بيد إرهابيي PKK لتشويه عمليات تركيا شمال العراق.

وشدد المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي في بيانه، على ضرورة عدم انجرار السلطات العراقية وراء حملة التشويه التي يشنها حزب العمال الكردستاني ضد تركيا، مدعياً سقوط قتلى مدنيين في العمليتين التركيتين مخلب النمر ومخلب النسر ضد الإرهاب شمال العراق.

وأكد أقصوي أن القوات التركية تولي أهمية خاصة لضمان سلامة المدنيين في عملياتها العسكرية، وأن ملفها بهذا الشأن نظيف تماماً.

وأشار إلى بيان المتحدث باسم الرئاسة العراقية، الصادر الجمعة، حول سقوط قتلى مدنيين في العمليات التركية، موضحاً أنه يتضمن ادعاءات غير حقيقية، وأن إرهابيي PKK يقفون وراء ترويجها.

وكانت تركيا أطلقت عملية مخلب النسر في 15 حزيران الجاري، ثم أعلنت انتهاءها بعد يوم واحد وتحقيقها جميع أهدافها شمال العراق، لتنطلق في 17 من الشهر نفسه عملية مخلب النمر العسكرية ضد إرهابيي Pkk في منطقة حفتانين شمال العراق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق