دولي

الحكومة اللبنانية تعلن الحداد وردود فعل دولية واسعة على انفجار بيروت

 

الحكومة اللبنانية تعلن الحداد وردود فعل دولية واسعة على انفجار بيروت

 

أعلنت الحكومة اللبنانية الأربعاء يوم حداد وطني، على أرواح ضحايا الانفجار الذي وقع بمرفأ بيروت الثلاثاء.

وقتل أمين عام حزب الكتائب اللبنانية “نزار نجاريان” متأثراً بجروحه الناجمة عن الانفجار.

وأكد مصدر محلي مقتل أكثر من 80 شخصاً وإصابة نحو 3 آلاف آخرين ومشيراً إلى أن مستشفيات العاصمة مليئة بالمصابين.

وأفاد مدير الأمن العام اللبناني اللواء “عباس إبراهيم”، بأن الانفجار ناتج عن مواد شديدة الانفجار مصادرة منذ سنوات ومخزنة في المرفأ، دون إعطاء تفاصيل أخرى.

وتساءل النائب وليد جنبلاط عن الجهة التي تملك تلك المواد المتفجرة وسبب بقائها كل تلك الفترة في مرفأ بيروت، في إشارة إلى مليشيا “حزب الله” اللبناني.

وتفاعل العالم مع حادث الانفجار بشكل واسع، حيث أعلن البيت الأبيض أنه يتابع عن كثب انفجار بيروت. وذكرت الخارجية الأمريكية أنه ليس لديها معلومات عن سبب الانفجار.

وقدم الناطق باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن”، التعازي للشعب اللبناني، مؤكداً استعداد تركيا لتقديم المساعدة إلى لبنان.

بدوره، أجرى أمير قطر “تميم بن حمد آل ثاني” اتصالاً هاتفياً مع الرئيس اللبناني ميشيل عون، ووجه بإرسال مستشفيات ميدانية إلى لبنان فوراً.

ويشير ناشطون لبنانيون بأصابع الاتهام حول علاقة مليشيا حزب الله اللبناني بالانفجار بشكل مباشر أو غير مباشر، حيث انتشر عناصر المليشيا في المرفأ بعد وقوع الانفجار بينما انتشر عناصر الجيش اللبناني في باقي أحياء بيروت.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: