سياسي دولي

الحرس الثوري الإيراني ينعي قيادياً بارزاً له قتل في سوريا

 

الحرس الثوري الإيراني ينعي قيادياً بارزاً له قتل في سوريا

 

اعترف الحرس الثوري الإيراني السبت، بمقتل ضابط بارز في سوريا.

وبحسب إعلان قائد الفيلق العاشر بالحرس الثوري، “رستم علي رفيعي” فإن المدعو “إبراهيم أسمي” لقي مصرعه خلال الأيام الأخيرة في سوريا”.

ولم يتحدث “رفيعي” عن تفاصيل أخرى او عن طريقة مقتله مكتفياً بنعيه بشكلٍ رسمي أمام الحرس الثوري”.

وسبق أن قتل خمسة عشر عنصراً من ميليشيا “زينبيون” الشيعية الباكستانية المدعومة من إيران، وآخرون عراقيون، نتيجة هجماتٍ جوية شنتها طائراتٌ مجهولة الهوية على مواقعها شرق البلاد.

الجدير ذكره أن الطائرات الإسرائيلية تواصل استهداف مواقعٍ لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في سوريا، دون الإعلان عن ذلك بشكل رسمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى