محلي

الائتلاف الوطني يطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته ويتهم النظام بافتعال الحرائق

الائتلاف الوطني يطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته ويتهم النظام بافتعال الحرائق

 

طالب “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة” المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه جرائم النظام المستمرة في سوريا، متهماً الأخير بافتعال الحرائق في ريفي اللاذقية وحماة.

ودعا الائتلاف الوطني في تصريح صحفي، الأربعاء، المجتمع الدولي والأطراف الفاعلة لتحمل مسؤولياتهم تجاه سوريا وأرضها وشعبها، مع استمرار انتهاكات النظام وجرائمه.

واتهم الائتلاف نظام الأسد بافتعال الحرائق، مستنداً على شهادة “الخبراء والعاملين السابقين في القطاعات الحكومية ذات الصلة” الذين أكدوا أن معظم الحرائق التي طالت المنطقة في العقود السابقة “كانت مفتعلة”.

وأوضح التصريح، اعتماداً على شهادة الخبراء، أن الحرائق كانت تقع في السابق “في إطار النهب والسرقة والفساد لصالح عدد من المتنفذين الذين كانوا يحرقون الغابات بهدف الاستحواذ على الأراضي الحراجية وبناء القصور”.

وأشار إلى التقارير التي تحدثت عن تسبب قصف قوات النظام لجبال اللاذقية باشتعال الحرائق، وما لحقها من إهمال وسوء إدارة و”فشل في التعامل مع الأزمات”.

وكانت اشتعلت حرائق كبيرة قبل أيام في غابات اللاذقية وطرطوس وحماة وحمص، التهمت آلاف الهكتارات من الأحراج والغابات، وتسببت بموجة نزوح بين الأهالي.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: