إنساني

الائتلاف الوطني لقوى الثورة يطالب بمنح مجلس حقوق الإنسان الصلاحيات لوقف الانتهاكات في سورية

 

الائتلاف الوطني لقوى الثورة يطالب بمنح مجلس حقوق الإنسان الصلاحيات لوقف الانتهاكات في سورية

 

طالب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، منح مجلس حقوق الإنسان الصلاحيات اللازمة لضمان وقف كافة انتهاكات حقوق الإنسان في سورية.

وأكد منسق العلاقات الخارجية ، عبد الأحد اسطيفو، ضمن تقريراً نشر على موقع الائتلاف الرسمي ، أمس الثلاثاء، على ضرورة تهيئة المناخ لعملية سياسية تفضي إلى تحقيق انتقال سياسي وفق القرار 2254.

وأشار “عبد الأحد”، إلى أن وقف العنف والوصول إلى حل سياسي في سورية، لن يكون ممكناً دون التحرك الدولي الجاد والفاعل، وذلك من خلال تحديد مرتكبي الانتهاكات ومحاسبتهم، وممارسة الضغوط على نظام الأسد للانخراط بعملية سياسية مستمرة.

وأشاد سطيفو، بمشروع القرار الذي قدمته المملكة المتحدة في مجلس حقوق الإنسان نيابة عن فرنسا وألمانيا وإيطاليا والأردن والكويت والمغرب وهولندا وقطر وتركيا، بشأن تغطية انتهاكات حقوق الإنسان في سورية.

وكانت المملكة المتحدة قد أعلنت عن تقديمها مشروع القرار رقم 33، والذي يغطي مجموعة واسعة من انتهاكات حقوق الإنسان والتجاوزات السائدة في سورية، ويحمّل مسؤولية هذه الانتهاكات والتجاوزات لمقترفيها متى ما أشارت الدلائل الموثقة بوضوح إلى ذلك.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق