دوليسياسي

الإعلامي الشاعر لـ”شاهد”: رسالتهم تكميم الأفواه ورسالتنا الاستمرار في قول كلمة الحق

خاص ـ شاهد

قال الإعلامي السوري “عمار الشاعر”، إن من حاولوا إيذائي هدفهم تكميم أفواهنا، ولكننا مستمرون بالعمل لإيصال الحقيقة وقول كلمة الحق الحرة.

وأكد الشاعر، في تصريحات خاصة لـ”شاهد”، الاثنين، أنه يتلقى رسائل تهديد منذ نحو أربعة أشهر، وقام بإطلاع الجهات المختصة التركية عليها.

وأضاف أن الرسائل  تتضمن تهديداً بالقتل واتهامات بالعمالة والخيانة وألفاظاً طائفية.

وأوضح الشاعر أن إلحاق الأذى به تمّ بسبب عمله وليس لأي غرض شخصي، مؤكداً استمراره بالعمل مع أخذ الاحتياطات اللازمة.

وأشار إلى تعامل السلطات التركية مع حادث استهدافه، “فالشرطة حضرت بعد عشر دقائق من التبليغ، وسألوني عن معنى الكلمات المكتوبة على السيارة وعن موقفي السياسي وعملي، ثم أمنوا المكان واتصلوا بمكافحة الإرهاب”.

وأفاد الشاعر أن عناصر مكافحة الإرهاب التركية انتشروا في المنطقة بأعداد كبيرة، وكان الاهتمام ملحوظاً حتى من والي غازي عنتاب والجهات الإعلامية التركية المهتمة بقضايا اللاجئين، وكذلك بيت الصحفيين العرب.

وبيّن أن الجهات التركية طمأنته، ووعدته باستمرار العمل على حمايته وحماية كل اللاجئين في البلاد.

ووجه كلمة لمن استهدفوه، نصحهم بها أن يعوا جيداً أن كرامة الإنسان تتعزز في عيشه بوطن كريم يحفظ الحقوق والواجبات للشعب، ويضمن المساواة للجميع.

وشكر الشاعر أصدقاءه ومتابعيه على اهتمامهم، واعداً إياهم باستمراره على كلمة الحق حتى تعود سوريا حرة أبية.

وتعرض الإعلامي في قناة “حلب اليوم” عمار الشاعر لمحاولة اعتداء من مجهولين في مدينة غازي عنتاب التركية، قبل أيام، وألحقوا أضراراً بسيارته وكتبوا عليها عبارات توحي بخلفية طائفية للمنفذين.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: