إنساني

الأمم المتحدة: 9.3 مليون سوري يعانون من انعدام الأمن الغذائي

 

الأمم المتحدة: 9.3 مليون سوري يعانون من انعدام الأمن الغذائي

 

صرّحت الأمم المتحدة، الجمعة، بأن 9.3 مليون سوري يعانون من انعدام الأمن الغذائي، في أزمة غذائية غير مسبوقة.

وذكرت المتحدثة باسم برنامج الأغذية العالمي، التابع للأمم المتحدة “إليزابيث بايرز” في تصريحات صحفية بجنيف، أنّ “عدد المدنيين الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي، زاد بواقع مليون و400 ألف في الأشهر الستة الماضية”.

وأضافت بأن “تدهور الوضع الغذائي في سوريا، بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية في لبنان، والتدابير التي اتخذت لمكافحة فيروس كورونا”.

وأشارت أنّ “أسعار الأغذية ارتفعت في العام الأخير لأكثر من 200 بالمئة، وإلى 20 ضعف ما كانت عليه قبل الأزمة التي تشهدها البلاد”.

ونوهت أنّ سعر السلة الغذائية الأساسية كان نحو 4 آلاف ليرة سورية قبل 9 سنوات، أما الآن فقدرت سعرها بـ 76 ألف ليرة.

وأعلنت المتحدثة، حاجتهم لـ 200 مليون دولار من أجل مواصلة المساعدات الغذائية حتى نهاية العام الجاري.

وحذّرت بأن قسماً كبيراً من المساعدات الغذائية التي يقدمونها لسوريا ستتوقف في حال عدم تأمين الدعم.

وسبق أن نددت الخارجية الأمريكية بتقويض كل من روسيا والصين جهود مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من تأمين وصول مساعدات إنسانية إلى ملايين السوريين المحتاجين.

الجدير ذكره أن مكتب منظمة العفو الدولية في سوريا، طالب مجلس الأمن الدولي، باتخاذ قرار بتجديد المساعدات الأممية عبر الحدود لمنطقة شمال غرب سوريا، بعد انتهاء القرار 2504، والقاضي بضرورة إدخال المساعدات عبر الحدود إلى المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق