محلي

اغتيال ضابط في الأمن العسكري لقوات النظام بدرعا

اغتيال ضابط في الأمن العسكري لقوات النظام بدرعا

 

شاهد – خاص

قتل مجهولون، صباح الأربعاء، ضابطاً برتبة مساعد أول في الأمن العسكري التابع لقوات النظام في مدينة نوى بريف درعا.

وبحسب مصادر خاصة فإن “مجهولين أطلقوا النار على المدعو “علي إبراهيم” بشكل مباشر أثناء توجهه إلى مكتبه في مدينة نوى بريف محافظة درعا مما أدى لمقتله”.

وأضافت المصادر بأن “المدعو “إبراهيم” مساعد أول في الامن العسكري ومسؤول عن قسم الدراسات فيها”.

وأشارت إلى أنه “مسؤول عن اعتقالات وقتل متظاهرين تحت التعذيب من أبناء المنطقة وسبق أن حاول مجهولون قتله باستهدافه بعبوة ناسفة لكن أصيب بشظايا ما لبث أن تعافى منها في عام 2019”.

الجدير ذكره أن عمليات الاغتيال في درعا تتواصل دون معرفة الجهات المنفذة، بالتزامن مع مظاهرات شعبية تطالب بإسقاط النظام وإخراج الميليشيات الإيرانية وميليشيا حزب الله من المنطقة، وتندد بالفلتان الأمني.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: