محلي

اغتيال شخصين أحدهما إعلامي في درعا برصاص مجهولين

قتل مساء الإثنين، الإعلامي “شادي السرحان” والشاب “ياسين الصلخدي” برصاص مجهولين في ريف درعا.

وقال تجمع أحرار حوران، إن مجهولين أطلقوا النار على الإعلامي شادي السرحان والشاب ياسين الصلخدي في مدينة داعل شمال درعا، ما تسبب بمقتلهما على الفور.

وأشار التجمع إلى أن “السرحان” ينحدر من مدينة طفس، عمل سابقاً في الهيئة السورية للإعلام ويحمل بطاقة التسوية، ثم عمل عقب التسوية إعلامياً ضمن لجنة درعا المركزية.

وتسيطر حالة من الفلتان الأمني على محافظة درعا، إذ يشير ناشطون بأصابع الاتهام إلى قوات النظام بأنها السبب وراء الفلتان الأمني، لتحقيق مكاسب عبر بث الفتنة والفوضى بين أهالي المحافظة، في ظل عدم قدرتها على فرض السيطرة على المنطقة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: