محلي

اعتقالات في المدينة الجامعية بالسويداء واعتصام نسائي للمطالبة بالمعتقلين

 

اعتقالات في المدينة الجامعية بالسويداء واعتصام نسائي للمطالبة بالمعتقلين

 

خاص ـ شاهد

اعتقلت أجهزة الأمن التابعة للنظام طالبين جامعيين من المدينة الجامعية في السويداء، كما اعتصمت مجموعة من النساء، الاثنين، أمام مبنى المحافظة في المدينة للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

وقال الناشط المحلي سلام عزام لـ”شاهد”، اعتقلت أجهزة الأمن، مساء الأحد، الطالبين بكلية هندسة العمارة، سنة ثالثة، مجد جريرة وشادي قطيش، من غرفتهما في المدينة الجامعية بالسويداء.

وأضاف أن سبب الاعتقال تأييد الشابين للحراك الشعبي المناهض للنظام في السويداء، ولم يعرف مصيرهما بعد.

وأوضح عزام أن اعتصاماً نسائياً، ضم أمهات وأخوات المعتقلين، جرى أمام مبنى المحافظة في مدينة السويداء، الاثنين، طالبت فيه المعتصمات بالإفراج عن أبنائهن المعتقلين في سجون النظام، على خلفية مشاركتهم بالاحتجاج السلمي في المدينة.

وجاء اعتصام النساء بعد قرار اللجنة الأمنية التابعة للنظام في السويداء، الأحد، بتحويل المعتقلين من السجن المدني إلى جهة مجهولة في العاصمة دمشق، بعد أن كان من المنتظر تحويلهم إلى المحكمة لعرضهم على النائب العام، بحسب عزام.

وأشار أن معتقلي المدينة على خلفية المظاهرات هم 18 معتقل، تم تحويل ثلاثة منهم إلى القضاء، و15 تم تحويلهم إلى الأفرع الأمنية بدمشق، ويسود خوف عند الأهالي من عرضهم على محكمة الإرهاب.

ونوه عزام أن هذا الإجراء نسف كل الجهود الرامية لإطلاق سراحهم، حيث كانت الوعود بتحويلهم إلى القضاء، الأحد، لإطلاق سراحهم بعد تدخلات ووساطات عدة، ولكن القرار الأمني المفاجئ تجاوز القضاء وصلاحيات النائب العام.

وكان شباب الحراك السلمي في السويداء، قرروا العودة للمظاهرات والاعتصامات، بعد فشل جهود إطلاق سراح المعتقلين، ودعوا المحامين للوقوف معهم في حراكهم.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق