سياسي

إيران تعلن عن مذكرة اعتقال بحق الرئيس الأمريكي على خلفية مقتل قاسم سليماني

أصدر المدعي العام في طهران، الاثنين، أوامر باعتقال 36 مسؤولاً سياسياً وعسكرياً من الولايات المتحدة ودول أخرى، بمن فيهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب، على خلفية مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني “قاسم سليماني” بداية عام 2020.

وبحسب وكالة “إيسنا” الإيرانية للأنباء. فإن المدعي العام الإيراني “علي القاصي مهر” قال خلال اجتماع لكبار المسؤولين في السلطة القضائية، أن الإجراءات المتخذة تمت نتيجة متابعة ملف مقتل سليماني”.

وأضاف أنه “تم التّعرف على 36 شخصاً متورطين في مقتل “قاسم سليماني”، بمن فيهم مسؤولون سياسيون وعسكريون من أميركا و دول أخرى”.

وأعلنت “الإنتربول” في غضون ذلك أنها لن تنظر في الطلب الإيراني، مشيرة إلى أن ميثاق المنظمة تمنعها من اتخاذ أي خطوات ذات صبغة سياسية أو عسكرية أو طائفية أو عرقية، فيما يبدو أنه اعتراف عالمي بإجرام إيران و أذرعها.

وقد تناول ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي الخبر بمنتهى السخرية و التهكم، متسائلين عن أحلام اليقظة التي يعيشها النظام الإيراني و التي تتشابه إلى حد بعيد مع حليفه الأسد.

الجدير ذكره أن الولايات المتحدة تبنت مقتل سليماني في عملية نوعية في مطار بغداد، عبر قصفٍ استهدف موكبه، الذي سبق أن وصفه ترمب بأنه “أكبر إرهابي” على وجه الأرض.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق