محلي

إعلام النظام يروج لعملية عسكرية لاقتحام بلدة كناكر

إعلام النظام يروج لعملية عسكرية لاقتحام بلدة كناكر

 

تداولت وسائل إعلام موالية أنباءً تتحدث عن نية جيش النظام شن عملية عسكرية في بلدة كناكر جنوبي ريف دمشق.

ومهّدت وكالة “سبوتنيك” الروسية لعملية اقتحام البلدة من قبل قوات النظام مدعية وجود 200 مسلح متحصنين في الأراضي الزراعية للقرية، مشبهة العملية بتلك التي حصلت ببلدة الصنمين في آذار الماضي.

ولفقت الوكالة الأكاذيب حول تعرض قوات النظام للهجوم من قبل مسلحين في البلدة، إضافة إلى عمليات اختطاف لعناصر الحواجز العسكرية المتواجدة فيها.

وأطلقت تهديدات على لسان من وصفته بالمصدر العسكري توعد فيها بأن “معادلة الهدوء تبدلت كليا.. وأن المسلحين أطلقوا رصاصة الرحمة على المصالحة التي تمت في المنطقة”.

وشهدت بلدة كناكر احتجاجات عارمة على خلفية اعتقال أحد الحواجز العسكرية في البلدة ثلاث نساء واقتيادهن إلى جهة مجهولة، ضمن سياسة النظام المتبعة في تركيع المناطق التي سيطر عليها عن طريق المصالحات.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: