محلي

إعلامية للنظام تنتقد الوضع في مناطق سيطرته وأنباءٌ عن معاقبتها

 

إعلامية للنظام تنتقد الوضع في مناطق سيطرته وأنباءٌ عن معاقبتها

 

انتقدت الإعلامية التابعة للنظام، كندة ديوب، الوضع في مناطق سيطرته وسط تداول أنباء عن معاقبتها بمنعها من الظهور على شاشة فضائية النظام.

وتداولت صفحات موالية على فيس بوك، السبت، أنباءً عن معاقبة ديوب ومنعها من الظهور على الشاشة، بعد انتقادها وضع الكهرباء في مناطق سيطرة النظام ومطالبتها المسؤولين بالاستقالة.

ونشرت ديوب على صفحتها في فيس بوك منشوراً اعترضت فيه على القطع الطويل للتيار الكهربائي في مناطق سيطرة النظام، متساءلة عن مصدر أعراض الحرارة التي يشعرون بها، هل هي إصابة بفيروس كورونا أم بسبب الحر وانقطاع الكهرباء.

وتابعت ديوب المنشور بتوجيه الشتائم للمسؤولين والمطالبة باستقالتهم ليأتي الأسوأ منهم، بحسب تعبيرها.

وكانت صفحات موالية تداولت أخباراً في 2018 عن منع ديوب من الظهور على الشاشة، بعد تصويرها مقطعاً مصوراً على طريقة (السيلفي) وهي ترقص على أنغام أغنية في حفل بمعرض دمشق الدولي.

وسبق أن انتقدت الممثلة شكران مرتجى الوضع الاقتصادي في مناطق سيطرة النظام، العام الماضي، لتخرج بعدها في حالة سيئة وتتحدث عن تعرضها لحادث مروري، في حين رأى متابعون أنها تعرضت للضرب بعد انتقادها الغلاء والبطاقة الذكية.

ويحاول بعض مؤيدي النظام من الفنانين توجيه الانتقادات للوضع القائم وتحميل بعض الوزراء المسؤولية بين الفينة والأخرى، في حركة موجهة من مخابرات النظام، كما يراها مراقبون.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: