عسكري

إصابة عميد من قوات النظام إثر عبوة ناسفة بدرعا

إصابة عميد من قوات النظام إثر عبوة ناسفة بدرعا

 

أصيب عميد في قوات النظام بجروح إثر استهدافه من قبل مجهولين بعبوة ناسفة، صباح الأحد، على الطريق الواصل بين مدينتي إنخل وجاسم شمالي درعا.

وذكر “تجمع أحرار حوران” أن العميد “قيس حسان عبد الرجب”، تعرّض لإصابة جرّاء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته الخاصّة، صباحاً، أثناء مروره على طريق إنخل جاسم بمحافظة درعا”.

وأضاف أن المنطقة شهدت استنفاراً أمنياً كبيراً بعد حادثة الانفجار”.

ينحدر العميد رجب من قرية الجفرة شرق دير الزور، كان قد شغل سابقاً منصب رئيس الفرع 295 أو ما يُعرف باسم فرع المداهمة “أمن الدولة” التابع للنظام في نجها بريف دمشق.

وارتبط اسمه بتنفيذ إعدامات ميدانية بحق مدنيين، في السنوات الأولى للثورة، خلال حملات أمنيّة قادها في أحياء الحجر الأسود وداريا والمعضمية بريف دمشق وفق ناشطين.

الجدير ذكره أن محافظة درعا تشهد، حملات اغتيال وتفجير عبوات تستهدف عسكريين وعناصر مصالحات، وسط انفلات أمني وعسكري في المناطق التي تسيطر عليها قوات النظام وميليشيات تابعة لروسيا فيما تشير أصابع الاتهام في الحوادث لخلافات بين الطرفين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: