محلي

إصابات في صفوف الأمن العسكري باشتباكات شرق درعا

صورة تعبيرية

أصيب عدد من عناصر الأمن العسكري التابع لقوات النظام، ليل الخميس ـ الجمعة، باشتباكات مع عدد من أبناء بلدة أم المياذن شرق درعا.

وقال أبو محمود الحوراني الناطق باسم “تجمع أحرار حوران” لـ”شاهد”، إن الاشتباكات استمرت قرابة أربع ساعات بشكل متقطع، واستخدمت فيها الأسلحة الخفيفة.

وأضاف أن عدة عناصر من الأمن العسكري أصيبوا، قبل أن تتوقف الاشتباكات، فجر الجمعة، منوهاً إلى عودة الهدوء للبلدة وسط حالة توتر.

وتتواصل حالة الفلتان الأمني في محافظة درعا، مع عجز النظام وروسيا والميليشيات الطائفية، لا سيما حزب الله، عن ضبط الأمن فيها بعد أكثر من عامين من السيطرة عليها.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: