محلي

أهالي الباب يحتجون مطالبين بمحاسبة المتورطين بقضايا التفجيرات

احتج مجموعة من المدنيين، اليوم الجمعة، في مدينة الباب شرقي حلب، للمطالبة بتشديد القبضة الأمنية في المدينة.

وبحسب مراسل وكالة شاهد فإن المتظاهرين طالبوا بزيادة التشديد الأمني على المعابر الحدودية، وزيادة ضبط الأمن في المنطقة”.

وأضاف بأن المتظاهرين طالبوا بمحاسبة المسؤولين عن هذه التفجيرات والمتورطين بها”.

وشهدت مدينة الباب عمليات تفجير متكررة خلال الفترة الماضية، كان آخرها انفجار سيارة مفخخة خلف الكراجات بمدينة الباب الثلاثاء الماضي، أدى إلى استشهاد 19 مدنيا وإصابة أكثر من 80 بجروح متفاوتة.

واستشهد 19 مدنياً وجرح 108 آخرون، نتيجة انفجار سيارة شحن مفخخة في مدينة الباب يوم الثلاثاء الماضي.

الجدير ذكره أن “قسد” تحاول زعزعة الاستقرار في المناطق المحررة، عبر استهدافها بعمليات إرهابية، في ظل صمت مطبق من قبل قوات التحالف التي تدعمها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: