دولي

أمريكا: “بشار الأسد” تنازل عن الحكم في سوريا عندما سمح بتواجد القوى الأجنبية

صرّح نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون سوريا والمبعوث الخاص لسوريا إن “بشار الأسد” “تنازل عن السيادة السورية” من خلال السماح للقوى الأجنبية بالتواجد على معظم أراضيها.

جاء ذلك خلال ندوة لقمة معهد بيروت قال فيها نائب وزير الخارجية “جويل ريبورن” وقال إن “سوريا كانت في السابق “لاعباً في المنطقة لكنها الآن تجد نفسها ساحة لعب”.

وأضاف أن ذلك حصل من “خلال السماح لأمثال روسيا وإيران والعديد من الجماعات المسلحة المتحالفة بإثارة الشغب ومواصلة الصراع المستمر منذ تسع سنوات”.

وأشار إلى أنه “منذ ما يقرب من 10 سنوات حتى الآن، فقد أنصار حكومة بشار الأسد حرفياً أبناءهم، وفي نهاية المطاف وجدوا قوى إقليمية أخرى تتفاوض على الأراضي السورية”.

ونوّه إلى أن “رأس النظام خسر البلد، فقد تنازل عنه، لكن اللغز بالنسبة لي هو لماذا يسمح الموالون للحكومة السورية مع ذلك.”

وأكد “ريبورن” أن ” حزب الله يفعل ما يشاء ويذهب أينما يريد داخل سوريا، والأسد لا يقول شيئًا”.

الجدير ذكره أن الولايات المتحدة الأمريكية، فرضت مجموعة من العقوبات الجديدة على شخصيات وكيانات تابعة للنظام السوري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: