سياسي

أردوغان يوجه رسالة حادة لأوروبا بخصوص اللاجئين

وجّه الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” رسالة شديدة اللهجة لأوروبا وأكد على أن بلاده توفر للاجئين في أراضيها نفس الإمكانات المتاحة لمواطنيها.

وذكر الرئيس التركي في كلمته بختام مهرجان أفلام الهجرة الدولي، الأحد أنه “يوجد 10 آلاف طفل سوري لجؤوا إلى أوروبا، مصيرهم مجهول”.

وأضاف أن “المشاهد غير الإنسانية التي شهدتها الحدود التركية – اليونانية العام الماضي تعكس نظرة بعض الدول الغربية تجاه اللاجئين”.

وأشار إلى أن “اللاجئين الواصلين إلى أوروبا وقعوا ضحايا للعنصرية والتمييز وسياسات العداء”.

وأكّد الرئيس التركي على أن “أوروبا لم تلتزم بوعودها وتركت بلاده تتحمل أعباء اللجوء”.

ونوّه إلى أن “تركيا استقبلت جميع من لجأ إليها دون تمييز في حين أن دولا إمكاناتها أكثر منها استقبلت العشرات فقط”.

وكشف على أن أكثر من “25 ألف شخص معظمهم أطفال ونساء قضوا غرقا في المتوسط خلال الـ 8 سنوات الماضية”.

الجدير ذكره أن الحدود اليونانية ـ التركية شهدت إطلاق السلطات اليونانية الرصاص المطاطي والحي والقنابل المسيلة للدموع، على طالبي اللجوء نحو أوروبا، وبينهم سوريون، بعد إعلان أنقرة أنها ستسمح لهم بعبور الحدود أواخر شباط 2020.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق