سياسي دولي

“آيا صوفيا” يعود مسجداً بقرار المحكمة العليا التركية

 

أعلنت المحكمة الإدارية العليا في تركيا أن قرار تحويل مسجد آيا صوفيا قبل 86 عام متحفاً غير قانوني وبذلك يعود مسجداً من جديد.

وذكر مجلس الدولة التركي أعلى محكمة إدارية في البلاد، الجمعة بعد صدور قرار بالأغلبية لمصلحة إعادة المبنى مسجداً وأن قرار تحويل مسجد “آيا صوفيا” في إسطنبول إلى متحف عام 1934 قرار غير قانوني”.

وبحسب الصحفي التركي حمزة تكين فإنه يتعين على السلطات التركية المعنية تنفيذ القرار الجديد خلال 30 يوماً.

وأشارت تقارير إلى أن “آيا صوفيا” من أملاك السلطان العثماني “محمد الثاني” الملقب بالفاتح، ودفع ثمنه ولم يأخذه عنوة، وهو الذي فتح مدينة القسطنطينة عام 1453، وحول الكنيسة حينها إلى مسجد.

ولاقى القرار تأييداً من ناشطين أتراك واعتبروا المسألة تتعلق بإعادة “هيبة الإسلام والدولة التركية العثمانية”، متصدراً وسم #AyasofyaCamii لمغردي تويتر .

الجدير ذكره أن اليونسكو تضع مسجد ” آيا صوفيا” ضمن قائمة التراث العالمي لما يحظى به من شأن كبير في كل من الإمبراطوريتين البيزنطية والعثمانية، وهو اليوم أحد أكثر المعالم الأثرية زيارة في تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى